الاندلس

كلية العلوم الزراعية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخول  بحـثبحـث  
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 18 بتاريخ الجمعة يونيو 28, 2013 10:00 pm
الساعه
المواضيع الأخيرة
» قمه الغضب...
الإثنين أكتوبر 07, 2013 2:42 pm من طرف زائر

» وصية أحـــــــــد العلماء... لابنه يوم زواجه
الأربعاء فبراير 13, 2013 2:30 pm من طرف عابر سبيل

» امراء و ملوك
الأربعاء فبراير 13, 2013 2:28 pm من طرف عابر سبيل

» لا ... تعليق.
الأربعاء فبراير 13, 2013 2:24 pm من طرف عابر سبيل

» احذر ... فبعض الكلام يقتل.
الأربعاء فبراير 13, 2013 2:22 pm من طرف عابر سبيل

» تساؤل.....
الأربعاء فبراير 13, 2013 2:19 pm من طرف عابر سبيل

» مواعظ وحكم
الأربعاء فبراير 13, 2013 2:16 pm من طرف عابر سبيل

» كنوز نفيسه
الأربعاء فبراير 13, 2013 2:13 pm من طرف عابر سبيل

» الزوج و الدمي
الأربعاء فبراير 13, 2013 2:07 pm من طرف عابر سبيل


شاطر | 
 

 العاقبه بالمثل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عابر سبيل
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد المساهمات : 3600
البلد :
السٌّمعَة : 14
الهواية :
تاريخ التسجيل : 17/02/2010
العمر : 25
مزاجك اليوم : عادي
ذكر



مُساهمةموضوع: العاقبه بالمثل   الجمعة يوليو 08, 2011 9:42 pm

هذة القصة من القصص التي لا تنسى بسهولة ولا تمحى من ذاكرة قارئها قصة فيها عبرة وعظة لكل من ينتهك حرمات الله ويريد ان يتلاعب ببنات الناس

كان لا هم له الا خداع الفتيات والتغرير بهن فكان يخدعهن بكلامة المعسول ووعودة الكاذبة، فأذا نال مرادة أخذ يبحث عن فتاة اخرى ، وهكذا كان ديدنة لا يردعة دين ولا حياء فكان مثل الوحش الضاري يهيم في الصحراء بحثا عن فريستة يسكت بها جوعة

وفي احدى جولاتة سقطت في شباكة احدى المخدوعات بأمثالةفألقى اليها برقم هاتفة فأتصلت بة وأخذ يسمعها من كلامة المعسول ماجعلها تسبح في عالم الحب والود والعاطفة واستطاع بمكرة ان يشغل قلبها فصارت مولعة به ، فأراد الخبيث بعد ان شعر أنها استوت وحان قطافهاان يبتلعها مثل مافعل مع غيرها الا انها صدته وقالت : الذي بينك وبيني حب طاهر عفيف لا يتوج الا بالزواج الشرعي ، وحاول يراوغها ويخدعها الا انها صدتة 0 واحس انة فشل هذة المرة فأراد ان ينتقم لكبريائة ويلقنها درسا لا تنساة ابدا فأتصل بها واخذ يبث لها اشواقةويعبر لها عن حبة وهيامة وانة قرر وعزم على خطبتها لانة لا يستطيع أن يفارقها فهي بالنسبة له كالهواء، اذا انقطع عنة مات!! ولانها ساذجة مخدوعة بحبة صدقتة وأخذت تبادلة الاشواق وصار هذا الفاسق يداوم على التصال بها حتى الهبها شوقا فواعدها أنة سوف يتقدم لخطبتها الا ان هناك امورا يجب ان يحدثها بها لانها امور لا تقال عبر الهاتف فهي تخص حياتهم الزوجية القادمة فيجب ان يلتقي بها ،
وبعد رفض منها وتمتنع استطاع الخبيث أن يقنعها كي يلتقيا فقبلت فأستبشر الفاسق وحدد لها المكان والزمان
اما المكان فهو شالية يقع على ساحل البحر واما الزمان ففي الصباح واتفقا على الموعد

فرح الخبيث الماكر واسرع الى اصدقاء السوء أمثالة وقال لهم غدا ستأتي فتاة الى الشالية وتسأل عني واريد منكم ان تكونوا متواجدين هناك فأذا جأت فأفعلوا بها ما يحلوا لكم 0 وفي الغد جلسوا داخل الشالية ينظرون الفريسة وهم يلهثون مثل الكلاب المسعورة ، فٌأقبلت الفريسة تبحث عن صيادها ودخلت الفتاة الى الشالية تنادي علية وفجأة هجموا عليها هجوم الوحوش الضارية وأخذوا يتناوبون عليها حتى اشبعوا رغبتهم وأطفأوا نار شهوتهم المحمومة ثم تركوها في حالة يرثى لها وخرجوا قاصدين سيارتهم وأذا بالماكر الخبيث مقبل نحوهم ، فلما رأوة تبسموا وقالوا : لقد انتهت المهمة كما اردت 0
ففرح واصطحبهم الى داخل الشالية ليمتع ناظرية بمنظر هذة المسكينة ويشفي غليلة فهي التى صدتة واستعصت علية ، فلما وقعت عينة عليها كادت روحة تزهق وأخذ يصرخ بأعلى صوتة على اصدقائة : يأشقياء ماذا فعلتم 000000تبا لكم من سفلة 00000 انها اختي 00000 أختي الويل لي ولكم انها اختي 000000اختي 000000ياويلي

ولكن مالذي حدث ؟ لقدشاء الله عز وجل أن ينتقم من هذا الفاسق بأقرب الناس الية وبنفس الطريقة التي خطط لها ان الفتاة التي واعدها هذا الخبيث حدث لها مانع جعلها تمتنع عن الحضور فلم تحضر وكانت اخت هذا الفاسق تبحث عن اخيها لا مر ما ، وهي تعلم أنة يقضي اغلب وقتة في الشالية ، فذهبت الية في نفس الموعد الذي حدده مع الفتاة ، وهكذا وقع هذا الفاسق في الحفرة التي حفرها للفتاة واصطاده نفس الفخ الذي نصبة لها ، ولا بد لكل مجرم من نهاية مهما طال الزمن فلا بد أن يقع وأن يشرب من نفس الكأس وكما تدين تدان ووو قال تعالى 0(((((( أفأمنوا مكر الله فلا يأمن مكر الله الا القوم الخاسرين))))))

_______________________________________________

فلن أطيل توقيعـــي بسطور ..تجعل من بصمتي مساحات ’’
ولن أضع لتوقيعــــــي صورة ..
فلا أجمل ولا أروع من أن يكون هنا... ذكر الله ...
فلا تنســوا قبل أن ينتهــي مروركم باسمـــــــــــــــــــــــــي..
أن ترددوا "لا إله إلا الله محمد رسول الله..
..............إذكروني بالخير أحبتي


إن مرت الايام ولم تروني فهذه مشاركاتي فـتذكروني ،

وان غبت ولم تجدوني أكون وقتها بحاجة للدعاء فادعولي .


اللهم صل وسلم على اشرف الخلق محمد رسول الله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
safa
المشرفة العامة
المشرفة العامة
avatar

عدد المساهمات : 3413
البلد :
السٌّمعَة : 105
الهواية :
تاريخ التسجيل : 31/03/2010
العمر : 27
مزاجك اليوم : عادي
انثى



مُساهمةموضوع: رد: العاقبه بالمثل   الأحد يوليو 31, 2011 3:29 pm

لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
بارك الله فيك يا عابر جعلة الله في ميزان حسناتك

_______________________________________________
الوقت: بطيء عندما تنتظر، سريع عندما تخاف، طويل عندما تحزن ، قصير عندما تفرح ، لا ينتهي عندما تتألم ، لا تشعر به عندما تسعد، قاتل عندما تكون في حالة فراغ، يتوقف عندما تحب
الوقت لا تحدده عقارب الساعة بل يتغير حسب نبضات قلبك وحالتك النفسية



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العاقبه بالمثل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاندلس :: منتديات الشعر والنثر والروايات :: قسم القصص والروايات-
انتقل الى: